ليس هناك إله! كيف غير أشهر ملحد رأيه؟

أضيف بتاريخ ٠٣/٠٩/٢٠٢١
مكتبة ملاذ للكتب المصورة


كتاب: ليس هناك إله! كيف غير أشهر ملحد رأيه؟

المؤلف: أنتوني فلو

ترجمة: د صلاح الفضلي

مراجعة وتعليق: الشيخ مرتضى فرج

عدد الصفحات: 313

الناشر: العتبة العباسية المقدسة


📖 ليس هناك إله ❗ ✍💬قراءة وتلخيص القارئ حسين الغسرة @7usain_algasrah . . أهمية الكتاب تأتي بالدرجة الأولى من جهة مؤلفه، فكما يشير عنوان الكتاب الفرعي، فإن أنتوني فلو كان واحدا من أكبر الملاحدة في العصر الحالي، وبالتالي فإن تجربته التي استمرت أكثر من 50 سنة في الإلحاد وكتاباته للعديد من الكتب التي تؤيد الموقف الإلحادي وخوضه العديد من المناظرات التي تدافع عن الإلحاد ثم تحوله بعد كل هذه السنين إلى الإيمان بوجود الله، لا بد أنه يضيف مصداقية كبيرة لما سيقوله الكتاب. . صنف أنتوني فلو الكتاب إلى قسمين حسب الترتيب التالي: القسم الأول : إنكاره للمقدس (صناعة ملحد / إلى حيث يقود الدليل / إعادة النظر في الإلحاد) القسم الثاني : إكتشاف المقدس (حج العقل / من كتب قوانين الطبيعة؟ / هل كان الكون يعرف بقدومنا؟ / كيف حدثت الحياة؟ / هل تأتي الأشياء من لا شيء؟ / إيجاد مساحة لله / المجال مشرع للإله كامل القدرة) الملحق : الإلحاد الجديد ( الملحق عبارة عن تقييم نقدي لدوكنز، دينيت، ولبرت، هاريس، وستينجر) الملحق الثاني : الوحي الذاتي للإله في التاريخ البشري . تميز أنتوني فلو بعقلية فلسفية نقدية، جعلته يقارب أدلة الإيمان من منطلقات علمية، كبرهان التصميم، وبرهان الضبط الدقيق (يعبر عنه لدينا ببرهان النظم)، معتبرا أن التقدم العلمي كشف عن إشارات واضحة تدل على الله الخالق حددها في: . ● تشكل الكون من عدم، وانهيار نظريات أزلية الكون، أمام نظرية الانفجار العظيم Big Bang)) تعد أفضل التفسيرات لسيناريو بداية الكون. . ● انتظام الطبيعة وفق قانون يستدعي وجود مقنن. . ● نشأة الخلية بما فيه من دقة، وغائية (هدفية)، وذكاء. . ● الكون تم تهيئته لاستقبال البشر (قوانين الطبيعة صنعت بطريقة تحرك العالم نحو نشأة الحياة) من الذي هيأ تلك القوانين؟ ● معجزة العقل. ملاحظة : لقد انتهى فلو إلى الإيمان بوجود الله، مع فتحه الباب لإمكانية تواصل الإله مع البشر، ورحّب بالفكرة إن وَجَدَ لها دليلا، قائلا : “لا مانع عندي من تقبل فكرة أن يكشف الإله عن نفسه لمخلوقاته من خلال الوحي وإرسال الرسل إذا وجدتُ دليلا على ذلك”، لكن المنية قد وافته قبل إتمام مشواره فانتهى ربوبيا*. *الربوبي : يؤمن بالصانع لهذا الكون، إلا أنه لا يؤمن بالوحي، ويعتقد بأن الله أوجد الكون ووكل أمور البشر إلى أنفسهم من دون تدخله (قد يكون هذا الإعتقاد مشابه لإعتقاد مذهب المفوضة) .

ليس هناك إله ، كيف غيّر أشهر ملحد رأيه ؟ - أنتوني فلو ، ترجمة الدكتور صلاح الفضلي وتعليق الدكتور الشيخ مرتضى فرج.pdf ليس هناك إله ، كيف غيّر أشهر ملحد رأيه ؟ - أنتوني فلو ، ترجمة الدكتور صلاح الفضلي وتعليق الدكتور الشيخ مرتضى فرج